المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ومـاذا بـعد‚‚ يـاقـطر ؟/ جريدة الاتحاد الاماراتيه..



المراسل
20-11-2005, 12:57
كلما زرت العاصمة القطرية الدوحة أجد نفسي على موعد مع الإبهار‚ قبل عام تقريباً تابعنا دورة الخليج السابعة عشرة وقلنا بالحرف الواحد إن الدوحة أخرجت الدورة من «غرفة الانعاش» من خلال النجاح الفني والتنظيمي الذي لم يسبق له مثيل في تاريخ الدورة‚ واليوم نعيش مع افتتاح أكاديمية «اسباير» للتفوق الرياضي والتي تستحق لقب أكاديمية «الإبهار» الرياضي ويكفي ان أسطورة الأرجنتين مارادونا قال عنها إنها أكاديمية من كوكب آخر وانه من المستحيل ان يحلم بأن يأتي اليوم الذي يشهد مثل هذه الأكاديمية في بلاده‚ وجاء حفل افتتاح الاكاديمية التي تحولت من مجرد خيال الى حلم ثم الى واقع ليجسد قدرة المنظمين على تقديم حفل افتتاح هوليودي يعتمد بالأساس على طلبة الاكاديمية تماماً مثلما ارتكز حفل افتتاح «خليجي17» على روابط المشجعين في صياغة فقرات الحفل‚ فكانت الفكرة بسيطة ومبتكرة ومعبرة‚ وجاء حفل افتتاح الأكاديمية بمثابة رسالة واضحة المعالم والتفاصيل بأن قطر بالفعل دولة تتمرد على مساحتها وعدد سكانها وتأبى الا ان تكون رقما مهما على الساحة الرياضية اقليمياً وقارياً ودولياً‚ وكم كان رائعاً ان يكون حفل افتتاح الاكاديمية وفق سيناريو دقيق يشارك فيه الجميع بمن فيهم سمو أمير دولة قطر بنفسه حيث بدأ الحفل بحوار شيق بين سمو الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني «الرجل الذي يقف وراء كل المبادرات الرياضية القطرية الرائعة» مع مدير الأكاديمية وعدد من طلاب الأكاديمية قبل ان يلبي سموه رغبة أحد الطلاب بتقديم كرة لسمو أمير قطر لكي يوقع عليها‚ فيقوم سموه للاحتفاظ بها حتى نهاية الحفل ثم يسلمها للطلاب في نهاية الحفل في اشارة واضحة لدعم سموه ومؤازرته لهذه الاكاديمية‚ وايذانا بالافتتاح الرسمي لهذا المشروع العملاق الذي تكلف 250 مليون دولار‚ لقد استمد حفل الافتتاح قيمته الكبيرة من حرص تنظيمه على تقديم المثل والقدوة لطلاب الاكاديمية وان بالعمل الجاد والمثابرة والاخلاص يمكن ان يكونوا مثل هؤلاء النجوم العالميين فلأول مرة في التاريخ يتجمع كل هذا الحشد من النجوم العالميين تحت سقف واحد فمن كان يتصور ان مناسبة واحدة يمكن ان تضم الاسطورتين بيليه ومارادونا أشهر وأبرز وألمع نجمين في تاريخ كرة القدم‚ اضافة الى الرومانية الرائعة ناديا كومانيتشي التي أبهرت العالم في أولمبياد مونتريال عام 1976 عندما حصلت على العلامة الكاملة في الجمباز وذلك لأول مرة في التاريخ برغم ان عمرها لم يكن قد تجاوز في ذلك الوقت الـ14 عاماً‚ فضلاً عن الثالوث الرائع في تاريخ ألعاب القوى العداء البريطاني لينفورد كريستي والمغربي هشام القروج ومواطنه سعيد عويطة وكذلك النجمة الكبيرة نوال المتوكل التي شاركت في كل المحاضرات والندوات بصفتها عضوا باللجنة الأولمبية الدولية‚ والنجم الجزائري الكبير رابح ماجر أفضل لاعب عربي على مر التاريخ والسباح الشهير مارك سبيتنر صاحب الميداليات السبع الذهبية في الاولمبياد‚ انها لحظات لا يمكن ان تسقط من ذاكرة التاريخ قدمتها الدوحة ليقف هؤلاء النجوم على نفس المنصة مع طلاب الاكاديمية ويحيون الجماهير يداً بيد‚ وهو الدرس الاول من دروس الاكاديمية فعندما يشاهد الطلاب أبرز النجوم في تاريخ الرياضة العالمية بلحمهم وشحمهم فإن الدرس تكون قد اكتملت عناصره فهؤلاء النجوم الكبار ما كان لهم ان يصلوا إلى ما وصلوا اليه لو لم تكن لديهم الارادة والعزيمة والرغبة الصادقة في تشريف بلادهم وتحقيق طموحاتها في البطولات العالمية‚ ومن يدري فإن الملاعب التي قدمت ذات يوم بيليه ومارادونا وعويطة والقروج وناديا وغيرهم يمكن ان تفتح جناحيها وتحلق بـ «هلال وجمعة وخميس» وغيرهم‚ ومشوار الألف ميل يبدأ دائماً بخطوة‚ وشكراً‚‚ قطر‚</b>
- عصام سالم مدير تحرير الرياضة ـ جريدة الاتحاد الاماراتيه

هداف الخليج
21-11-2005, 14:00
يعطيكم العافية

عرباوي قطري
21-11-2005, 16:35
كل التوفيق للاكاديميه