المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قراءة في الأسبوع قبل الأخير للدوري



shansawi
18-05-2003, 03:07
روي على بعد خطوة من الانجاز الكبير وظفار يبقي على آماله حتى النفس الاخير

السيب والخابورة نجحا في كسب رهان الأضواء صور اقترب من النجاة ونزوى فرصته صعبة في البقاء

اختار دوري عام الاضواء لكرة القدم في هذا الموسم المحطة الاخيرة له للاعلان عن صاحب اللقب والدرع لتبقى المنافسة الى آخر لحظة وهذا ما اكدنا عليه مرارا وتكرارا بأن بطل الدوري لن يكشف النقاب عنه الا في المحطة الاخيرة وقد انحصر الآن بين روي صاحب الصدارة برصيد 62 نقطة وظفار صاحب المركز الثاني برصيد 60 نقطة حيث سيلعب روي مع سداب في المرحلة الاخيرة من عمر الدوري فيما سيلتقي ظفار مع فريق عمان.. ولعل هذا ما اسفرت عنه لقاءات القمة بعد ان عاد روي بفوز ثمين على حساب النصر 3/صفر وفوز ظفار على سداب 4/صفر.

اما بالنسبة لرحلة الهبوط فقد ظهرت الآن الملامح بنسبة 90% حيث هبط بالفعل كل من الاهلي الذي خسر امام العروبة صفر/6 والسلام الذي تعادل مع السويق 1/1.. وكذلك سداب الذي خسر امام ظفار صفر/4 ويبقى نزوى الاقرب للانضمام الى هذا الثلاثي بعد خسارته امام السيب 1/2.. وفوز صور على صحم 2/1 حيث رفع صور رصيده الى 30 نقطة فيما بقي نزوى برصيد 27 نقطة.. ونجح كل من الخابورة والسيب في البقاء في دوري الاضواء بعد فوز الخابورة على عمان 2/1 والسيب على نزوى بنفس النتيجة.

روي أم ظفار؟

بكل تأكيد سيبقى التساؤل مطروحا بين جماهير الكرة من سيكسب الدوري العام لهذا الموسم روي ام ظفار؟ وبالتأكيد فان الاجابة الشافية ستكون مع نهاية المرحلة الـ(26) والاخيرة من عمر الدوري بالطبع نجح روي في الحفاظ على فارق النقطتين اللتين يفصلانه عن ظفار وخروجه فائزا 3/صفر على النصر هو تأكيد الى المستوى الثابت والاداء الجيد الذي حققه روي خاصة في مرحلة الاياب من الدوري حيث استطاع ان يعبر الكثير من العقبات الصعبة بفضل روح الاصرار والعزيمة في كسب درع الدوري وهو الآن على بعد خطوة واحدة لاسعاد جماهيره الوفية التي طالما تطلعت الى تحقيق هذا الانجاز الكروي الكبير خصوصا وان الفريق ومن ورائه ادارة النادي وفرا كل السبل في انجاح مهمته لتحقيق الانجاز المطلوب.

اما بالنسبة لظفار فهو الآخر استطاع ان يصل الى نهاية المشوار بشكل قوي ويتطلع الى ان يتعثر روي في آخر مبارياته حتى يقفز هو الى الصدارة ومن ثم الفوز باللقب.. وبالطبع كل الامور واردة في عالم كرة القدم ولا يمكن القطع بأي شيء.. لذا وجب علينا الانتظار الى ما ستسفر عنه المرحلة الاخيرة من عمر الدوري في هذا السباق المحموم بين كلا الفريقين روي وظفار.

النصر والمركز الثالث

وكان فريق النصر يمني نفسه بالطبع في الحصول على درع دوري هذا الموسم حتى يحقق ثنائية الكأس والدوري.. ولكن تأتي الرياح بما لا يشتهى النصر ليبقى في المركز الثالث برصيد 54 نقطة وكان الفريق قد ابدى روحا طيبة وعزيمة صادقة في مشواره ولكن بعض الهفوات اضاعت عليه العديد من النقاط السهلة.. وهذا لا ينقص ابدا من اداء اللاعبين وسعيهم الجاد والحثيث لتحقيق الفوز بدرع الدوري.. ولكن يبدو ان الارهاق قد اصاب بعضا من لاعبيه من طول مشوار الدوري هذا الموسم.

الحصان الاسود

اما بالنسبة للحصان الاسود في دوري هذا الموسم فهو بكل تأكيد صحم الذي استطاع ان يقدم وجها متميزا رغم خسارته امام صور 1/2 الا انه استطاع مبكرا ان يحسم امر المركز الرابع لصالحه تماما ومن المؤكد ان هذا الفريق يبشر بمستقبل باهر في الموسم القادم اذا ما حافظ على روح الاداء والقوة التي يتمتع بها لاعبوه.

وضمن لقاءات تحسين المراكز نجد ان فوز العروبة الكبير على الاهلي 6/صفر ربما يشفع لهذا الفريق العريق حامل اللقب في الموسم الماضي والذي لم يستطع ان يقدم لنا في هذا الموسم الوجه المعتاد الذي عودنا عليه دائما.. ولكن هذا الفوز رفع رصيد العروبة الى 35 نقطة مساويا بذلك رصيد السويق الذي تعادل مع السلام 1/1 ويبقى التنافس بين الفريقين للفوز بالمركز الخامس.. ويدخل في اطار هذا التنافس ايضا فريق عمان برصيد 33 نقطة عقب خسارته امام الخابورة 1/2.

البقاء في الدوري

وقد حسم الخابورة والسيب بقاءهما في دوري الاضواء وذلك من خلال فوز الخابورة على فريق عمان 2/1 ليرفع الخابورة رصيده الى 32 نقطة.. كذلك فوز السيب على نزوى 2/1 ليرفع السيب رصيده الى 31 نقطة.. ويبقى صور الاقرب للبقاء ايضا في الدوري بعد فوزه على صحم 2/1 حيث رفع رصيده الى 30 نقطة اي بفارق 3 نقاط عن نزوى برصيد 27 نقطة وستحدد المرحلة الاخيرة من عمر الدوري من سيهبط ومن سيبقى بين كلا الفريقين.

ثلاثي الهبوط

وبصفة رسمية انضم سداب الى الهابطين في الموسم القادم ليلعب ضمن دوري الدرجة الثانية بعد خسارته امام ظفار صفر/4 حيث تجمد رصيده عند 23 نقطة ليرفع كل من السلام برصيد 20 نقطة بعد تعادله مع السويق 1/1 والاهلي برصيد 16 نقطة.

ومن المؤكد ان طول مشوار هذا الدوري قد ارهق الكثير من الاندية وظهر ذلك بوضوح على اللاعبين حيث لم يتعود ان يخوض الفريق 26 مباراة في الدوري.. اضف الى ذلك ان قرار هبوط 4 اندية الى مصاف دوري الدرجة الثانية قد اشعل الصراع بين ثلثي اندية الدوري تقريبا نظرا لانها كانت تدور في هذه الدائرة الصعبة.. عموما مرحلة اخيرة من عمر الدوري وسيتم طي هذا الموسم بحلوه ومره.. وكل عام وانتم طيبون.