المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كريمي: سنوقف القطار العيناوي والفوز يقودنا للبطولة بنسبة 90%



غلا
15-05-2004, 16:43
كريمي: سنوقف القطار العيناوي والفوز يقودنا للبطولة بنسبة 90%

في كل مباراة يخوضها الأهلي لابد أن تتجه العيون وبتلقائية نحو النجم الايراني علي كريمي اللاعب الفنان و الهداف و مهندس الكرة الأهلاوية·· فهو الورقة الرابحة التي يعول عليها المدرب الروماني بيلاتشي والجماهير الكثير وهو مصدر قلق للدفاع وحراس المرمى بسبب حرفنته في المراوغة ووصوله بسرعة إلى المرمى لدرجة انه اصبح النجم الأول في صناعة ركلات الجزاء·· في قمة القطارة في الدور الأول كانت لمساته واضحة ونجح باحراز هدفين ، وفي دربي دبي أمام الوصل سجل وصنع لزملائه عدة فرص اثمرت عن فوز مثير كان بمثابة جسر العبور في المباراة التالية التي خاضها الأهلي أمام الشباب والتي لعب خلالها دورا كبيرا في ترجيح كفةالشياطين الحمر عندما خطف الهدف الثاني ومهد الطريق أمام زميله البوسني ميتروفيتش لاحراز الهدف الثالث والقضاء على آمال الجوارح فهو إذن باختصار: نجم لا يعرف الافول·
خلال استعدادات فريقه لقمة القصيص اقتربنا منه للتعرف على طبيعة المواجهة الجديدة التي تجمع بين قطبي الدوري والتي أصبحت على كل شفة ولسان في الشارع الرياضي بصفة عامة والكروي بصفة خاصة، وكعادته استقبلنا كريمي بابتسامته المعهودة قائلا: ان ما حدث في القطارة لن يتكرر في قمة القصيص، فكل شيء مختلف على حد قوله·· والموقف اليوم يختلف لأن المباراة مصيرية وبمثابة مفترق طرق الفائز فيها سيصبح على مشارف البطولة مع كل التقدير للفرق الأخرى أطراف المربع الذهبي، وتابع كريمي كلامه: أعتقد أن معظم الترشيحات تصب لصالح الفريق العيناوي باعتباره جمع العلامة كاملة في الدور الأول ويتفوق على الأهلي بفارق ثلاث نقاط ولكن هذا الوضع لن يستمر لأن الأهلي لن يفرط بالفرصة الأخيرة التي تقوده للبطولة وسيواجه حامل اللقب بطموح الفوز مستفيدا من الانتصار الأخير الذي حققه على الشباب في عقر داره والمعنويات المرتفعة جدا والتي ستكون سلاح الشياطين الحمر في قمة القصيص·
ندرك تماما بأن مهمتنا ستكون صعبة ونحن نواجه بطل آسيا والدوري المحلي ويملك حظوظ متكاملة ويحظي بكل تقدير واحترام وفوق كل ذلك سنواجه فريقا قادما للدفاع عن لقبه·· ومن هنا تكمن صعوبة المباراة التي أتوقعها سجالا بين الطرفين على غرار ما حدث في القطارة مع مراعاة قلة الأهداف لما تفرضه قمة اليوم من تركيز وحذر أكثر وعدم تكرار ما حدث في المباراة السابقة عندما استقبلت شباك الفريقين عشرة أهداف منها خمسة أهداف من ركلات جزاء·

ويسترجع كريمي شريط قمة القطارة قائلا: إن ركلة الجزاء التي أهدرها لم تكن سببا رئيسيا في التحول الذي حدث في المباراة لأن العين كان متقدما بفارق هدفين ويقول بأن النتيجة الطبيعية هي التعادل لأن الفريقين تقاسما المباراة لعبا وكان يفترض ان تنتهي بالتعادل حسب المعطيات التي فرضتها ظروف المباراة· ويضيف كريمي بأن الفريق العيناوي استثمر كل ركلات الجزاء التي اتيحت له، علاوة على الفرص الأمر الذي رجح كفته في النهاية مع العلم ان الأهلي لا يستحق الخسارة على حد قوله·
ويؤكد كريمي بانه لا خيار أمامهم سوى الفوز واللحاق بالقطار العيناوي،مشيرا الى ان نجاحهم في قمة اليوم سيقودهم لدرع الدوري بنسبة لا تقل عن 90% وهو الهدف الذي يضعه الأهلاوية أمامهم لاستثمار حالة الانتعاش التي يعيشها الفريق في الوقت الحاضر والتي أهلته للمنافسة إلى زعامة الدوري وأيضا على زعامة الكأس· ويتوقع كريمي مباراة قوية ومتكافئة الفيصل فيها لمن يلعب بأعصاب هادئة بعيدا عن كل الضغوط ويستغل الفرص بشكل جيد ، ويقول كريمي ان الأهلي سيكون أقل ضغوطا من العين الذي يتطلع بشغف الى نتيجة المباراة والابتعاد عن مطاردة الأهلي وفي نفس الوقت ضمان الاحتفاظ باللقب باعتبار ان الـ12 نقطة ستساعده على تحقيق هذا الهدف·· ويضيف كريمي ان صعوبة المباراة تكمن في أن الطرفين يرغبان بالفوز والحصول على النقاط الثلاث ولانها لا تقبل القسمة على اثنين، فالفوز أو التعادل يسهلان مهمة البنفسجي، وفوز الأهلي يرفع من اسهمه ويقربه من البطولة·

لا تظلموا الدفاع!

وينتقل كريمي للحديث عن الأهداف الغزيرة التي استقبلها المرمى الاهلاوي في الجولات الثلاث السابقة (10 أهداف) قائلا: ان الاخطاء واردة في أي وقت لكن ذلك لا يمس خط الدفاع أو يحمله المسؤولية كاملة وربما تتدخل عوامل كثيرة منها عدم توفيق لاعبي الدفاع في مباراة معينة لكن ذلك لا يستمر طويلا وكل هدف يدخل مرمانا تعتبر مسؤوليته مرتبطة بكل عناصر الفريق متمنيا ان تختفي تلك الأخطاء في الدور الثاني، ومشيرا الى ان هذا الدور يحتاج لتركيز أكثر وكذلك الى قليل من الاخطاء·· ويستطرد كريمي قائلا: ان ثقته كبيرة بمدافعي الفريق وكل عناصره وكل ما يتمناه ان يحافظ اللاعبون على نفس الروح التي اظهروها في مباراة الشباب مؤكدا ان هذا الجانب يعتبر مهما لتحقيق الفوز على الزعيم العيناوي·

كثرة المشاركات أرهقتني

وفي حديثه عن مشاركاته الكثيرة مع الأهلي في المسابقات المحلية ومع منتخب بلاده في التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم يعترف كريمي بأن كثرة المشاركات ارهقته لكن ذلك لن يقف عائقا في طريقه خاصة في هذه المرحلة الحساسة والحرجة من عمر الدوري، إلى جانب نهائي الكأس مؤكدا بأنه يضع نصب عينيه هدفا واحدا وهو اسعاد الأهلاوية وجماهيرهم الوفية وقائلا بأنه آن الأوان لعودة الأهلي لزعامة الدوري تماما كما كان في أواخر السبعينات، ويضيف أن الأهلي يملك الآن كل المقومات التي تؤهله للتربع على عرش الكرة الإماراتية وامامه فرصة ذهبية يجب أن لا يفرط بها·· ويقول كريمي: ان الأهلي جدير بهذه المنافسة وقد اثبت ذلك في السنوات الثلاث الاخيرة لكن الحظ تخلى عنه في تلك السنوات وأبعده عن منصة التتويج·
وحول مباراة الشباب وتأكيد البعض بأن الحظ تخلى عن (الجوارح) ومال لصالح الأهلي يقول كريمي: ان الأهلي نجح باستثمار الفرص وفرض ايقاعه رغم المنافسة القوية التي أظهرها فريق الشباب، مشيرا الى ان الطرفين دخلا المباراة برغبة الفوز إلا ان الأهلي نجح بترجمة الفرص إلى أهداف في الشوط الثاني تحديدا ويضيف: ان الأهلي هو من ابرز فرق الموسم الحالي من الناحية التكتيكية وكذلك من ناحية اللياقة البدنية، بدليل انه يستطيع ان يعود إلى المباراة ويحقق الفوز في أوقات كثيرة وهذه الميزة قد تفتقد إليها معظم فرق الدوري·


الاتحاد ..