افتتح الفريق الأول لكرة اليد بنادي السالمية مشواره في بطولة الدوري العام بفوز مستحق على حساب كاظمة بنتيجة 28-22 أمس الأول في المباراة التي جمعت الفريقين على صالة مركز الشهيد فهد الأحمد بالدعية ضمن منافسات الجولة الأولى للبطولة، ليرفع رصيده إلى نقطتين تاركاً البرتقالي بدون رصيد.

أداء جيد

جاءت المباراة سريعة وقوية منذ بدايتها، قدم خلالها الفريقان أداءً جيداً، خصوصاً السالمية الذي أثبت بالدليل القاطع أنه قادم هذا الموسم للمنافسة على المراكز الأولى، بعد عملية الإحلال والتجديد التي انتهجتها إدارة الفريق، ولعبت خبرة لاعبي السالمية، خاصة إبراهيم صنقور ومحمد فلاح وفهد فهيد دوراً بارزاً في تحقيق الفوز خصوصاً تطبيق الدفاع المحكم عن المنطقة، الذي تألق من خلفه حارس المرمى عبدالله جراخي في الذود عن مرماه بتصديه لعدة ضربات جزاء من لاعبي كاظمة، وتنفيذ الهجمة المرتدة السريعة عن طريق الأطراف وتصويبات لاعبي الخط الخلفي.

تعامل ممتاز لرشيد

وبرز مدرب السالمية الجزائري رشيد شريح في التعامل الجيد مع مجريات اللقاء ولاعبي البرتقالي المكشوفين بالنسبة له، ليحكم سيطرته على مفاتيح اللعب رغم محاولات مدربهم الوطني عبدالهادي مراد تعديل النتيجة، مرتكزاً على جماعية الأداء والروح القتالية التي يتميز بها لاعبوه من الموسم الماضي، لكن عدم معرفته السابقة بلاعبي السالمية «الجدد» وقلة خبرة لاعبيه من ناحية أخرى ساهما في حسم اللقاء للسالمية.
جريدة الجريدة