الاعتزالوكشف عجب عن قراره باعتزال كرة القدم في الموسم المقبل وقال انه بعد تفكير طويل توصل الى قرار بضرورة اعتزال الكرة في الوقت الراهن ومنح الفرصة لآخرين صاعدين يملكون الطموح والشباب واكتفيت بما حققته في مشواري الكروي حتى الآن ومن جانبي راض تماما عما قدمته للكرة الكويتية وقال ان الموسم المقبل ستكون هناك مباراة لاعتزاله كما اكد بأنه قد يلعب بعد المباريات في بداية الموسم وحتى موعد مباراة الاعتزال وقد لا يلعب وينتظر المباراة المقرر اعتزاله فيها وسيحسم هذا الامر خلال الفترة المقبلة والتعرف على مدى جاهزيته للعب من عدمه فيما شدد وبشكل مؤكد على قرار الاعتزال النهائي والذي لا رجعة فيه الموسم المقبل.
الراحة السلبية
وعن مستقبله بعد الاعتزال ولاي مجال سوف يتجه قال عجب انه قبل كل شيء سوف يخلد للراحة السلبية من اجل الاستمتاع مع اسرته بمزيد من الوقت الذي حرم منه طوال السنوات السابقة بسبب تواجده الدائم مع القادسية والمنتخبات والسفر للمعسكرات والبطولات، مشيرا الى ان الراحة هي ما يشغله حاليا دون اي شيء آخر وسوف يفكر بعدها مباشرة في مستقبله المهني الذي بلاشك لن يكون بعيدا عن مجال كرة القدم بأي حال من الاحوال معتبرا بأن الكرة هي عالمه الكبير والذي لا يمكن الخروج منه مطلقا ولكن لكل حادث حديث بعد الاستشفاء التام.
مجال التدريب
وعما اذا كان سوف يعمل في مجال التدريب قال انه لا يرى نفسه مدربا مطلقا مشيرا الى ان مهنة التدريب تحتاج بعض المواصفات الخاصة التى لا يملكها هو في الوقت الحالي على حد قوله وان كان من الممكن ان تتغير الامور في المستقبل من خلال الحصول على دراسات تدريبية وتحضيرات وغيره واشار الى اقترابه من العمل الاداري بشكل اكبر حيث يعتبره هو الانسب بالنسبة له في المستقبل.
الانتقال للملكي
وتحدث عجب عن قصة انضمامه للقادسية قادما من الساحل وقال ان القصة بدأت بأن نادي الساحل طلب 70 ألف دينار مقابل الاستغناء عن خدماتي، والعربي والكويت رفعا عرضيهما في ذلك الوقت لكن القادسية نجح في الحصول على الاستغناء الخاص بي وسجلني بـ 150 ألفاً، وهو نادي بطولات، وأتشرف بارتداء قميصه.. ولي معه ذكريات جميلة.
تجربة الشباب السعودي
وحول تقييمه لتجربته مع الشباب السعودي خلال فترة احترافه هناك قال أولًا أود أن أذكر بأن الإصابة كانت معي منذ البداية، وتم فحصي من النادي السعودي، وأخبروني بأنني أعاني من إصابة في الركبة اليسرى.. والدكتور سالم الزهراني نصحني بالعلاج الطبيعي.. وكنت أعالج صباحًا، والعصر أتمرن.
الإصابة أمام الهلال
وأول مباراة لي مع الهلال السعودي، تصادمت ركبة بركبة مع «رادوي»، وخلال 6 مباريات كنت اعاني من الاصابة وما كنت استطيع الضغط على ركبتي اليسرى، وحطيت الثقل كله على اليمنى، وفي النهاية أنهيت عقدي، لكي أعالج ركبتيّ.
مستقبل باهر لناصر
وعن وجهة نظره في الضغوط الواقعة على يوسف ناصر لاعب الازرق والمهاجم الاساسي للمنتخب حاليا قال عجب يوسف ناصر حمّلوه فوق طاقته، هو من اللاعبين الممتازين، وله مستقبل باهر مع كرة القدم بحسب توقعاتي يوسف يقوم بدوره ودور غيره.. هو رأس حربه صريح، الكل يشوفه يدافع بمنطقة الـ18 وعلى الأطراف، يوسف في حال كان متمركزاً بالهجوم، فقط وغفل الواجبات الدفاعية والتغطية على الاطراف والعمق كان من الممكن ان يتغيّر الوضع،ويستغل طاقته في تسجيل العديد من الاهداف ولكن يبقى اللعب مع المنتخب غير، تلعب باسم الكويت وهو ما يعطي طاقة ايجابية بكل تأكيد، فاللاعب يريد ان يعوض اخطاء زميله حتى يضمن الفوز للازرق.
منطقة الـ 18
وتحدث عن الفرق في اللعب بجوار بدر المطوع عن اللعب بجوار خلف السلامة وقال احمد عجب عندما يلعب «بدر» فهو يطلب مني النزول داخل منطقة الجزاء، وعدم الاقتراب منه.. وبمجرد ان يستلم بدر المطوع الكرة، أذهب لمنطقة الـ 18، بعكس «خلف» الذي يقول إنه سيلعب لي كرة قصيرة، أو يفوتها لي.. وفي أكثر من مرة فعلناها مع الاسف خسرنا لاعب مهم بتصفيات كاس العالم والاعتماد علي لاعبين صغار بالواسطه يا اتحاد الكرة الفشل لاعبين الخبره ما تحل مشاكلهم وتجهزهم لي كاس اسيا وكاس العالم اظاهر تبي المطقاقه احمد عجب لاعب لو تعطيه الفرصه مع بدر المطوع بتصفيات كاس العالم لا استقرار بالتشكيل وتخبط في تخبط ونرجع لمقولة تبون كاس اسيا تبون كاس العالم هذا الي تبيه ارحل ارحل غيرك اشطر