النتائج 1 إلى 1 من 1
    #1

  1. الحالة :Magnoon_LiLa غير متصل
    تاريخ التسجيل
    02-02-2002
    الدولة
    رحــال دائــم
    المشاركات
    2,664

    Thumbs up الاثنين 4 مايو 2015 م : العربي * القادسية ... الدوري والا فلا






    العربي* القادسية
    الاثنين 4 مايو 2015 م - 8.10 م
    استاد صباح السالم بنادي العربي
    دوري فيفا

    تتجه الأنظار في الساعة الثامنة وعشر دقائق من مساء اليوم الى ملعب صباح السالم في المنصورية حيث يلتقي العربي المتصدر مع غريمه التقليدي القادسية حامل اللقب في ختام المرحلة 25 قبل الاخيرة من بطولة الكويت في كرة القدم (فيفا ليغ) في مباراة قمة حاسمة قد يتحدد في ضوء نتيجتها مصير اللقب. ويلتقي في الخامسة و40 دقيقة من مساء اليوم ايضا «الكويت» الثاني مع اليرموك على ملعب الاول.




    في المباراة الاولى التي تشهد مهرجان اعتزال لاعب «الأخضر» نواف الشويع تحت رعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، يدرك العربي تماما بأن عليه الفوز على غريمه التقليدي القادسية في حال اراد العودة الى النقطة الاعلى من منصة التتويج التي يبتعد عنها منذ 2002 وفك الارتباط معه كونهما يتقاسمان الرقم القياسي في عدد مرات التتويج (16 لقبا لكل منهما).




    ويشغل العربي صدارة الترتيب برصيد 62 نقطة قبل مرحلتين على الختام متقدما على «الكويت» بنقطتين، بمعنى ان على الاول الفوز على القادسية اليوم ثم على التضامن الذي يشغل اسفل الترتيب في المرحلة الاخيرة كي يضمن اللقب لان الثاني يملك 60 نقطة وهو مدعو الى خوض مباراتين في متناوله امام كل من اليرموك اليوم والصليبخات الذي شهد مستواه تحسنا مطردا في الموسم الراهن.




    وعلى اعتبار ان «الكويت» سيحصد النقاط الست منطقيا فيتوجب بالتالي على العربي ان يفوز بالمباراتين لان خسارته امام القادسية ستفقده اللقب. وفي حال تعادل مع القادسية وانهى المسابقة بالرصيد نفسه مع «الكويت» فإن الاخير سيحسم اللقب لصالحه للمرة الثانية عشرة في تاريخه لان لائحة المسابقة تشير الى اولوية المواجهات المباشرة للفصل بين فريقين متعادلين بالنقاط.




    العربي قادم من فوز صعب للغاية حققه على ارض الجهراء الرابع بهدف وحيد للاعبه المتألق في الاونة الاخيرة فهد الرشيدي، ويعي مدربه الصربي بوريس بونياك بأنه كان محظوظا للغاية بالنقاط الثلاث لان المضيف اضاع فرصا بالجملة في الدقائق الاخيرة وكان الافضل في فترات عدة من اللقاء.




    وقال بونياك: «كان الانتصار صعبا على فريق عنيد لم يخسر على ارضه في الموسم الراهن. طلبت من اللاعبين تقديم افضل ما لديهم والحفاظ على تركيزهم فقدموا اداء استحقوا في ضوئه الفوز». واضاف: «القادسية لا يزعجنا. ببساطة نحن افضل منه. واوجه رسالة الى الاتحاد الكويتي بإرسال درع الدوري الى المنصورية (مقر العربي) مبكرا لاننا سنحصل عليه ونفرح به مع جمهورنا». وتابع: «القادسية سيبذل كل ما في وسعه لايقاف العربي من اجل الاحتفاظ بالمركز الثالث. قدم مباراة سيئة امام الكويت (في المرحلة السابقة) ولا يمكنه اداء مباراة بهذا السوء للمرة الثانية على التوالي». وختم: «القادسية يحتاج الى استعادة توازنه امام العربي خصوصا ان الترجيحات تصب في صالحنا للفوز. لا اقول اننا سنفوز بالتأكيد اذ لا يمكن الجزم بذلك، لكنني اؤكد اننا جاهزون لتحقيق النصر».




    دخل لاعبو العربي في معسكر مغلق اعتبارا من مساء اول من امس استعدادا لمواجهة القادسية علما ان صفوفه تعاني من غياب 5 لاعبين هم الاردني احمد هايل وطلال نايف وحميد القلاف ومحمد فريح للاصابة، فيما يغيب أحمد عبدالغفور للايقاف.




    من جانبه، وضع القادسية حامل اللقب نفسه في وضع غريب للغاية في الموسم الراهن، اذ اعتاد ان ينافس على البطولة بيد انه وجد نفسه حاليا في موقع تحديد البطل، علما انه قادم من فوز عزيز على مضيفه اهل التركمانستاني 1- صفر الاربعاء في الجولة الخامسة قبل الاخيرة من منافسات المجموعة الثالثة للدور الاول من بطولة كأس الاتحاد الاسيوي حيث ضمن تأهله الى الدور ثمن النهائي.




    وفي الدوري، سقط في مباراته الاخيرة امام ضيفه الكويت بهدف فهد العنزي ما عزز حظوظ الاخير في امكان اللحاق بالعربي، فيما تراجع الخاسر الى المركز الخامس موقتا برصيد 52 نقطة بعد فوز الجهراء والسالمية بمباراتيهما ضمن الجولة الراهنة واحتلالهما المركزين الثالث والرابع على التوالي.




    معلوم ان القادسية مدعو لمواجهة السالمية في 19 مايو الجاري في المباراة النهائية لبطولة كأس الامير وهي تشكل فرصة سانحة له لانقاذ موسمه المحلي الذي اكتفى فيه حتى الساعة بإحراز كأس السوبر علما انه انتزع كأس الاتحاد الاسيوي للمرة الاولى في تاريخه قبل اشهر عقب الفوز على اربيل العراقي بركلات الترجيح في النهائي الذي استضافته دولة الامارات العربية المتحدة.




    ويتألق حاليا في صفوف القادسية المدافع الغاني رشيد صوماليا الذي وصل الى صفوفه خلال الانتقالات الشتوية الاخيرة قادما من صن داونز الجنوب افريقي بنظام الاعارة، ما حدا بالفريق الكويتي الى السعي لضمه بصفة نهائية.




    واكتملت صفوف «الملكي» من دون غيابات وذلك في التدريب الذي خاضه مساء امس، وخلت القائمة من الإصابات بعد تعافي بدر المطوع، وضاري سعيد وحمد أمان وفيصل سعيد بشكل كامل. ورفض الجهاز الفني بقيادة راشد بديح الدخول في معسكر مغلق استعدادا للمباراة التي يقودها طاقم تحكيم سعودي بقيادة مرعي العواجي يعاونه مواطناه احمد فقيهي وخلف زيد.




    وفي المباراة الثانية، لن يألو «الكويت» جهدا في سبيل الحصول على النقاط الثلاث من ضيفه اليرموك العاشر برصيد 19 نقطة والقادم من خسارة صعبة امام كاظمة 1-2.




    اما «الكويت» فهو قادم من فوز مهم على مضيفه النجمة اللبناني 2-1 الاربعاء في المرحلة الخامسة قبل الاخيرة من منافسات المجموعة الرابعة للدور الاول من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، ما ضمن له بلوغ الدور ثمن النهائي. وتألق في المباراة البرازيلي روجيرو دي أسيس كوتينيو صاحب الهدفين والذي استعاد مستواه السابق في الآونة الاخيرة اثر فترة عابرة أمضاها مع الشباب السعودي قبل ان يقفل عائدا الى صفوف «العميد». وكان لاعبو «العميد» انتظموا مساء اول من امس في معسكر داخلي استعدادا للقاء الذي يعتبر مهما للغاية. ويغيب عن التشكيلة الاساسية كل من وليد علي وفهد حمود واحمد حزام للاصابة..




    وبالنسبة الى اليرموك، فقد قدم مستويات متفاوتة خلال المراحل الاخيرة من الدوري وكان قاب قوسين للتأهل الى نهائي كأس سمو الامير بعد خسارته في اللحظات الاخيرة امام القادسية في نصف النهائي. واوضح مدير الفريق عثمان الفيلكاوي ان اليرموك سيكون الرقم الصعب امام «الكويت» كما ظهر امام القادسية والعربي وأحرجهما بفضل اداء لاعبيه المميز. ونوه الى ان لاعبيه سيواصلون عروضهم الممتازة التي اشاد بها النقاد خلال الفترة الماضية.




    وكانت المرحلة شهدت اول من امس تعادلا سلبيا بين الشباب والصليبخات. وبات للشباب الحادي عشر 18 نقطة وللصليبخات السابع 33 نقطة.




    «الهلالي يجمعنا»




    بدت أزمة الحضور الجماهيري في المباراة المرتقبة في طريقها إلى الحل بعد أن رحب الجمهور العرباوي بجماهير نادي القادسية، وأطلق «هاشتاق» بعنوان «الهلالي يجمعنا» في إشارة الى إمكان حضور جمهور الناديين في مدرج الدرجة الثالثة من دون اي مشاكل وبعيدا عن التعصب.




    وكانت أزمة الحضور الجماهيري اشتعلت في الفترة الماضية بعد رفض ادارة العربي منح القادسية مزيدا من المقاعد في المباراة أسوة بمعاملة «الملكي» له في مباراة الدور الاول.




    عقد صوماليا




    تردد ان عقد الغاني رشيد صوماليا مع القادسية بات في طور التجديد خاصة وان هناك أنباء تحدثت عن نية السالمية في التعاقد معه خلال الموسم المقبل.




    وعلمت «الراي» ان القادسية اغلق كل الابواب امام احتمال رحيل اللاعب ووقع بالفعل عقدا معه للاستمرار مع «القلعة الصفراء» في الموسم المقبل.يذكر ان السالمية كان ضم في الاونة الاخيرة العديد من اللاعبين المتألقين من صفوف القادسية ابرزهم العاجي ابراهيما كيتا.




    لا للضغط




    طالب عبدالعزيز المطوع مدير الفريق الاول لكرة القدم في النادي العربي لاعبيه بعدم التأثر بالضغط الجماهيري خلال المباراة أمام القادسية واعتباره حافزا لهم، «فهم اللاعب رقم 12 ويجب ان يكون ذلك في صالحهم».




    واشار الى ان الجميع في الجهازين الاداري والفني يعملون كرجل واحد لتهيئة اللاعبين للمباراة المهمة التي لا تقبل القسمة على اثنين.




    سمح الجهاز الإداري في القادسية لمحترف الفريق الأول لكرة القدم الكرواتي دانييل سبوتيش بالمغادرة إلى بلاده لوفاة جدته، ودخول والدته العناية الفائقة. ويكون دانييل وبصورة كبيرة خارج حسابات الجهاز الفني في المباراة المقبلة أمام العربي الاثنين المقبل في ديربي الكرة الكويتية.




    سوبوتيتش موجود


    سيكون السويسري من اصل كرواتي دانيال سوبوتيتش متواجدا مع فريقه القادسية اليوم بعد عودته من بلاده حيث تواجد بسبب وفاة جدته، ودخول والدته العناية الفائقة.




    واعتُقد في البداية ان سوبوتيتش خارج حسابات لقاء القمة بيد ان كل ذلك تبدد لان الجهاز الفني سيحدد مدى قدرة اللاعب على المشاركة من عدمها.




    «قدم» بل لائحة




    أظهرت مشكلة تحديد عدد جماهير الناديين في لقاء القادسية والعربي والتي تفجرت قبل أيام عن انتفاء وجود لائحة لحل هكذا أزمة في الاتحاد الكويتي لكرة القدم، وعلمت «الراي» أنه سيتم تداركها عند وضع لائحة المسابقات الجديدة للموسم المقبل.




    النص الحالي يُعطي الحق للنادي المضيف بتحديد عدد وأماكن مشجعي النادي الضيف، لكن مستجدات الأمور وخصوصا في ما يتعلق بظروف مباراة مهمة كالتي تقام اليوم وضعت لجنة المسابقات واتحادها في مأزق حقيقي قد يواجهانه عندما يتدفق آلاف من مشجعي القادسية لحضور المباراة ويجدون أبواب النادي موصدة أمامهم.




    كما لا يمكن أن يُلام النادي العربي على قراره بتحديد عدد مشجعي القادسية خصوصا أنه استخدم حقه الطبيعي المنصوص عليه في لائحة المسابقات والذي سبق لـ«الأصفر» أن استخدمه بالشكل الذي يرضيه لكن ذلك في واقع الأمر سيُسبب مشاكل لا تحمد عقباها وسيواجه رجال الأمن مسؤولية مضاعفة في هذه الحالة.




    «الاجتماع التنسيقي» الذي عقد أول من أمس في مقر الاتحاد برئاسة رئيس لجنة المسابقات أحمد الدويلة وحضور ستة ضباط شرطة ومساعد أمين السر في نادي القادسية ناصر الشرهان وفي غياب ممثل العربي الذي رفض ناديه عقد الاجتماع من الأساس، توصل فيه الحاضرون في البداية إلى تحديد نسبة 60 في المئة من مدرجات استاد صباح السالم لجماهير العربي و40 في المئة للقادسية لكنهم رأوا أن ذلك سيعرضهم لطعن «الأخضر» فانتهوا إلى إرسال «شكوى القادسية» باعتبار أن العدد المسموح به لجماهيره قليل ولا يتناسب مع أهمية اللقاء وذلك إلى النادي العربي وطالبوه بمحاولة حل المشكلة ودياً مع قيادات «الملكي» بعيدا عن أروقة الاتحاد.




    وعلمت «الراي» أيضا أنه تم التوصل إلى حل يرضي الطرفين واللاعب المعتزل نواف شويع على أن يتم تدارك ذلك في لائحة المسابقات المقبلة بغية تحاشي أي تعنت في استخدام القانون.
    التعديل الأخير تم بواسطة Magnoon_LiLa ; 04-05-2015 الساعة 01:52

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •